منتديات الارض الخضراء ترحب بكم
اهلا بكم في منتديات الارض الخضراء
ندعوكم للتسجيل في منتدانا ونتمني لكم قضاء اسعد والاوقات معنا

منتديات الارض الخضراء ترحب بكم

منتدى يهتم بالزراعة والاسرة والمجتمع
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» كيفية العلاج بسورة البقرة
الأربعاء يناير 02, 2013 3:14 pm من طرف خالد عويس

» فوائدعظيمة لقراءة سورة البقرة
الأربعاء يناير 02, 2013 2:13 pm من طرف خالد عويس

» طريقة عمل كيك الشوكولاته مع الصوص
الأربعاء يونيو 06, 2012 5:23 am من طرف ام رفيدة

» شروط الاضاحى
الأربعاء سبتمبر 07, 2011 11:00 am من طرف خالد عويس

» من اقوال الحكماء
الأحد يناير 02, 2011 3:59 pm من طرف Admin

» حتى تكون اسعد الناس
الأربعاء نوفمبر 24, 2010 3:55 am من طرف ام رفيدة

» صفحة جديدة مع الله
الإثنين نوفمبر 22, 2010 2:27 pm من طرف ام رفيدة

» كاس الجنون
السبت نوفمبر 06, 2010 2:51 pm من طرف Admin

» مناسك الحج
السبت نوفمبر 06, 2010 2:28 pm من طرف ام رفيدة


شاطر | 
 

 لماذا اغلقت الباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 30/10/2009

مُساهمةموضوع: لماذا اغلقت الباب   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 10:35 am

لماذا أغلقت الباب ؟ أتخاف أن يراك أحد أفراد أسرتك و أنت تشاهد تلكالمواقع الإباحية ، ثم يفتضح أمرك فيكتشف الجميع هذا الجانب المظلم منشخصيتك ؟ أخي : أتعلم أنك لست وحدك الآن ! نعم تلفت يمنة ويسرة أتعلم أنمعك ملكان يراقبانك ويسجلان كل ما تفعله أتعلم أن الشياطين يملئون غرفتكمشجعين لك تارة وساخرين تارة أخرى ؟ أتعلم أن الله الذي خلق لك جوارحكيراك الآن و أنت تستخدم نعمه في معصيته ؟
زفرات ساخنة تخرج من صدرك الضيق لتعبر عن عدم رضاك عما تفعل أليس كذلك ؟
أخي : أتخشى الناس و لا تخشى الله ألم تقرأ قوله تعالى : " قل للمؤمنينيغضوا من أبصارهم و يحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون "النور (30) ؟ فلم تستمر ؟؟

عليك أن تضمن بقاءك حيا حتى تنته و تأمن من مكر الله الذي قد يصيبك بالشللوأنت تشاهد ما تشاهد !!واعلم بأن هذه الرسالة ستكون حجة عليك يوم القيامة.
أخي لقد مات أحدهم في غرفته وبعد كسر الباب وجده أهله عاريا وأمامه مجلاتإباحية فهل تتمنى هذه الميتة ؟ قد تقول أن رحمة الله واسعة و باب التوبةمازال مفتوحا و أن ما تفعله لا يصل لحد الزنا وووو كلها مبررات شيطانيةلتحقير الذنب و قيل قديما : " لا تنظر لصغر المعصية و انظر لعظم من عصيت ".
أخي في الله : هذه الرسالة الموجزة خرجت من قلب أخ لك في الله أرجو أنتدخل قلبك فتطرد الشيطان منه ..أخي لا سعادة مع معصية و لا توفيق بل هم وندم وقلق أليس كذلك ؟ فأنت عبد ذليل لشهوتك فقم واكسر هذه القيود بطاعةالله هيا إنتشل نفسك من هذا المستنقع الشيطاني شمر عن ساعديك امتط صهوةالإرادة وتسلح بالإيمان رافعا راية التوبة النصوح و انضم لركب التائبينويكفيك فضلا أن تعلم بأن الله يفرح لتوبتك فرحا شديدا ..فهل تحب الله ؟ لاتعصه إذن؟
أخي في الله : كيف الخلاص ؟ عليك بعد إعلان التوبة أن تلجأ لله بالدعاءادع الله أن يسخر جوارحك لطاعته و أن يمدك بجند من عنده يعينوك على محاربةشهوتك أسأل الله أن يجعل لك مخرجا من محنتك اشك له ضعفك و استعن به فلاحول ولا قوة إلا بالله..
أخيرا يا أخي الحبيب لا تنسانا بالدعاء إن وفقنا الله بإعانتك على التخلصمن هذه المعصية وكن سببا لهداية غيرك .نسأل الله أن يبدلك خيرا في الدنياو الآخرة و أن يثبتك على دينه ثباتا لا زلل من بعده هو أهل ذلك والقادرعليه و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه ومن والاه .


الوسائل العملية للتخلص من إدمان المشاهد الجنسية


يقول تعالى : " الّم . أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون" ( العنكبوت 1-2 )
ويقول المصطفى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم : " إن الدنيا حلوة خضرة ،وإن الله مستخلفكم فيها ، فينظر كيف تعملون . فاتقوا الدنيا واتقوا النساء، فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء " ( مسلم ).

نعم إنها فتنة عظيمة إبتلانا بها الله ليقيس بها حبنا وطاعتنا له وتفضيلهعلى رغبات النفس و غرائزها ، ولكن الله سبحانه وتعالى حدد طريقة شرعيةلإشباع هذه الرغبات ألا وهي الزواج إلا أننا ولقصور منا في طاعة الله لانكتفي بهذه الوسيلة الشرعية فيزين لنا الشيطان معصية الله و يقدم لناالمبررات لنستمر ولكن إلى متى ؟؟ ألم تحن تلك اللحظة التي نقف فنحاسب بهاأنفسنا قبل أن نموت على تلك المعاصي فيحاسبنا الله فلا نجد إجابة واحدةنبرر بها ما كنا نقوم به ؟؟

أحبابي في الله لقد إجتهدت محاولا وضع أساليب عملية إجرائية على شكل دورةتدريبية للتخلص من هذا الأمر العظيم من خلال تجارب فعلية ، إضافة لما كتبعن طرق العلاج من قبل من سبقني فإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان ...

الخطوة الأولى حاسب نفسك !
لابد من وقفة مع النفس يقفها المرء فينظر لأحواله ويسأل نفسه : أتحبينالله ؟ فلم تعصينه ؟ كيف تتلذذين بأمر يغضب الله ؟ أتحبين الشيطان ؟ إذنلم تطيعينه طاعة عمياء ؟ لم أضعت تلك الساعات في كسب الذنوب ؟! ماذا لو متوأنت تعصي الله ؟ أتلك هي الخاتمة التي تتمناها ؟ أتضحي بما أعده الله لكمن النعيم الأبدي مقابل لذة مؤقتة يتبعها ندم قاتل ؟ أتضحي بالحور العينمقابل تلك القاذورات... ؟!! بل ربما تكون تلك التي تنظر إليها وتتلذذ بهاميته ! فكيف تتلذذ بجيفة ؟؟
هل أنت ضعيف لهذه الدرجة ؟ هل تشعر فعلا بالسعادة وأنت تعصي الله ؟ أينقوة إرادتك ؟ الشيطان يتباها بقدرته على إغوائك فهل ترضى أن تكون إضحوكةللشياطين ؟ أجب ؟؟ استمع لشريط " النفس ذلك الجبل الوعر " http://www.islamway.com/bindex.php?s...rectory=yaqoob للشيخ / محمد حسين يعقوب – شريط " محاسبة النفس " http://www.islamway.com/bindex.php?s...irectory=3ayed للشيخ / عبد الرحمن العابد .

الخطوة الثانية أعلن التوبة النصوح :
أعلن التوبة فورا دون تردد أو تسويف لعلك تموت على تلك التوبة و " التائبمن الذنب كمن لا ذنب له " ثم إقرأ هذا الحديث الصحيح يقول المصطفى صلىالله عليه وسلم : " لله أشد فرحا بتوبة عده المؤمن ، من رجل في أرض دويةمهلكة ، معه راحلته عليها طعامه وشرابه . فنام فاستيقظ وقد ذهبت . فطلبهاحتى أدركه العطش . ثم قال ك أرجع إلى مكاني الذي كنت فيه فأنام حتى أموت .فوضع رأسه على ساعده ليموت . فاستيقظ و عنده راحلته وعليها زاده وطعامه وشرابه . فالله أشد فرحا بتوبة العبد المؤمن من هذا براحلته و زاده " (مسلم ) .
هل تصورت هذا الفضل ؟ الله الغني عن عبادتك و عن عبادة الخلق الله الذي لمتنقص من ملكه معاصيك يفرح بتوبتك ؟؟ فأي دافع أكبر من هذا ؟؟

الآن هل أنت مستعد للدخول في حرب مع نفسك والشيطان ؟ هل تملك الشجاعةلترويض نفسك فتقودها بدلا من أن تقودك هي ؟ هل ترغب في الشعور بسعادةحقيقية ؟ ألا تريد أن تتلذذ بطاعة الله ؟ .. إذن قم باتباع الآتي :

اليوم الأول : أغلق مداخل الشيطان ..
• استمع لشريط " مداخل الشيطان " http://www.islamway.com/bindex.php?s...ectory=j3ethen للشيخ/ عبد الله الجعيثن لتتعرف على مداخل الشيطان فتغلقها للأبد .
• قم بالتخلص من جميع المحرمات و عناوين المواقع الإباحية وما يتعلق بهامن أمور وابتعد عن رفاق السوء وأماكن المنكرات واستشعر فرح الله بتوبتك ثماكتب : " إن الله يراك " بخط أحمر على ورقة صغيرة والصقها أعلى الشاشة وضع مصحفا بالقرب من الشاشة ، فيكونان كتذكرة لك كلما هممت بالدخول لتلكالمواقع ، وليس بالضرورة أن تكتب تلك العبارة فقط بل هناك آيات وأحاديثوعبارات كثيرة يمكنك كتابتها للتنبيه فاختر أكثرها تأثيرا عليك ..
• إستمع لشريط " دمعة تائب " http://www.islamway.com/bindex.php?s...ectory=duwaish للشيخ / د إبراهيم الدويش و كذلك سلسلة " طريق التوبة " http://www.islamway.com/bindex.php?s...rectory=yaqoob للشيخ / محمد حسين يعقوب( على سبيل المثال لا الحصر)
• قم في الثلث الأخير من الليل ثم توضأ و خذ سجادتك واصعد إلى سطح منزلكأطلق نظرك في السماء و تأمل خلق الله واستشعر عظمة من كنت تعصي وحجمكبالنسبة لخلق الله .. صل حسب إستطاعتك وادع الله بأن يمددك بجند من عندهيعينوك في حربك مع الشيطان وادعه بأن يسخر جوارحك لطاعته وأن لا يدعللشيطان بابا يدخل منه إلى نفسك .
• حافظ على قراءة الأذكار فإنها درعك الواقي ، وكلما هممت بالنظر للمحرماتتوضأ وصل ثم استبدلها بقراءة القرآن وتدبر الآيات ، و ابتعد عن الوحدة حتىلا يستفرد بك الشيطان .

اليوم الثاني : تعرف على الموت و جهنم !
• استمع لشريط " الأماني والمنون " http://www.islamway.com/bindex.php?s...ectory=duwaishللشيخ/ د. إبراهيم الدويش . ابدأ بقراءة كتاب " التذكرة في أحوال الموتىوالآخرة " للقرطبي . اذهب للمقبرة صل على الجنازة واتبعها واشهد دفنها وتخيل .. تفكر .. تدبر .. اتعظ .. واحمد الله فأنت لا زلت حيا فلا تضعدقيقة واحدة في معصية الله . ابحث في الكتب و الأشرطة عن عذاب القبر وأهوال القيامة و عذاب أهل النار لتعرف ما كان ينتظرك لو لم تتب .
• يمكنك الإستعانة بهذا الموقع : www.almawt.com وكذلك
http://www.saaid.net/mktarat/thekra/

اليوم الثالث : تعرف على الجنة ونعيمها .
• استمع لشريط " وصف الجنة " للشيخ المجاهد / عمر السيف وهو شريط ممتعمشوق سيفيدك حتما ثم ابحث عن الكتب التي كتبت عن نعيم الجنة وكذلك الأشرطةفهي كثيرة ولا يسع المجال لذكرها ، لتتحمس و تتعرف على ما ستجده بإذن اللهإن حافظت على استقامتك . واقرأ ما كتب عن فوائد غض البصر وستجد ما يثبتك .

اليوم الرابع : استنهض همتك !
• استمع لشريط : " علو الهمة " http://www.islamway.com/bindex.php?s...irectory=ishaq للشيخ / أبو إسحاق الحويني . أو أي درس عن علو الهمم .
• شاهد شريط " جحيم الروس في الشيشان " وتأمل همم هؤلاء المجاهدين الذين يبحثون عن الجنة بينما كنت منهمكا في البحث عن ..!
• استمع لشريط " ما الهم الذي تحمله ؟ " http://www.islamway.com/bindex.php?s...irectory=awady للشيخ / نبيل العوضي وراجع نفسك .

اليوم الخامس : التحدي !
• اعلم أخي أن ترويض النفس يستلزم تحديها و مخالفتها و يبدأ التحديبالصيام وما يتبعه من آداب كما قال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم : " مناستطاع الباءة فليتزوج ، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ، ومن لم يستطع فعليهبالصوم ، فإنه له وجاء "( أي قاطع للشهوة ) البخاري.
• ليكن لك في أخر الليل صلاة تخلو بها مع الله .. تحمده وتشكره على نعيمهالذي تعيشه وأن هداك من بعد ضلال .. تستغفره .. تتوب إليه .. تقرب وتتوددإليه تنكسر و تتذلل تعترف له بندمك على ما فات .. تتعهد إليه بعدم العودةو ترجوه الثبات .. وأنصحك بقراءة كتاب " كيف تتحمس لقيام الليل .. أكثر من100 طريقة للتحمس لقيام الليل " لأبي القعقاع محمد بن صالح آل عبد اللهوهو كتاب ممتع سيعمل على خلق دافع قوي لديك للمحافظة على قيام الليل .

اليوم السادس : اكتشف قدراتك .
• لقد خلقنا الله و جعل لكل منا قدرات خاصة أو موهبة ، فعليك بالبحث عنتلك الموهبة و كيف تستغلها في طاعة الله و تشغل بها نفسك في وقت الفراغبدلا من أن تشغلك بالمعاصي و ابدأ بممارسة أي نشاط جسدي أم ذهني كالرياضةأو القراءة أو مجرد التفكر في خلق الله واستشعار عظمته سبحانه .
• ابحث عن الصحبة الصالحة في المسجد أو من خلال الإنخراط بحلقات تحفيظالقرآن و لا تخجل من تكوين صداقات جديدة فهؤلاء سيوفرون لك البيئةالمناسبة للإستمرار بالابتعاد عن مواطن الفساد والإنشغال بالعبادات .

اليوم السابع : اعلان الإنتصار ..
أخي إن كنت قد اتبعت ما سبق و نفذت تلك المقترحات فستشعر بطعم الإنتصارعلى نفسك و الشيطان ستشعر بالحرية من عبودية الهوى و حلاوة الإيمان فيقلبك فعليك بالإستمرار في قيادة نفسك و لتكن غايتك الفردوس الأعلى ، احفظما تستطيع ان تحفظه من كتاب الله واقرأ في سيرة النبي محمد صلى الله عليهوسلم خاصة وسير الصحابة و التابعين عامة ، واعلم أخي أن الشيطان سيتربص بكفلا تدع له ثغرة يدخل بها إلى نفسك فيفسدها وكن مع الله يكن الله معك .

أخي في الله هذا البرنامج المقترح قابل للزيادة والتمديد حسب قدرات كل شخصولا يعني بأن الطاعات و العبادات مقصورة على تلك الأيام بل يجب الإستمرارلتتكون لديك " اللياقة الروحية " فلا تستطيع بعدها أن تعود لعبودية الشهوةوالشيطان ، و بالله التوفيق ..

ملاحظة : الإخوة الذين لا تتوفر في بلدانهم الأشرطة المذكورة أعلاه يمكنهم البحث من خلال : www.islamway.com قسم الدروس .


أخي الحبيــب قــف



أخي الحبيب :

إن هذا الكون كله ، بكل صغير وكبيرة فيه متوجه إلى الله عز وجل يسبحه ،ويمجده ويسجد له قال تعالى ( وإن من شيء إلا يسبح بحمده ) . . . ، إن جميعالمخلوقات التي خلقها الله تقف منكسة رأسها متذللة إلى الله معترفة بالفضلله. ولكن يبقى في هذا الكون مخلوق صغير حقير ذليل ، خلق من نطفة فإذا هوخصيم مبين ، هو يسير في واد والكون كله في واد آخر ، يترك طاعة اللهوالخضوع له والتسبيح له ، بالرغم أن كل ما حوله يلهج بالذكر والتسبيح لله. إن هذا المخلوق هو الإنسان العاصي لله عز وجل . ، ! فالله أكبر ما أشدغروره ، الله أكبر ما أعظم حماقته ! الله أكبر ما أذله وما أحقره ! عندمايكون شاذاً في هذا الكون المنتظم . كم عرضت عليه التوبة فلم يتب ، وكمعرضت عليه الإنابة ولم ينب ، كم عرض عليه الرجوع وهو في شرود وهرب من الله. كم عرض عليه الصلح مع مولاه فلم يصطلح وولى رأسه مستكبراً .

أخي الحبيب :
* عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في هذه الدنيا وحقارتها وقلةوفائها وكثرة جفائها وخسة شركائها ، وسرعة انقضانها . وتتفكر في أهلهاوعشاقها وهم صرعى حولها ، قد عذبتهم بأنواع العذاب ، وأذاقتهم مر الشراب ،وأضحكتهم قليلا وأبكتهم كثيراً وطويلاً .
* عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في الآخرة ودوامها وأنها هي الحياة الحقيقية وهي دار القرار ومحط الرحال ومنتهى السير.
* عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في النار وتوقدها واضطرامها وبعدقعرها وشدة حرها وعظيم عذاب أهلها .. . عليك أن تتفكر في أهلها وهم فيالحميم على وجوههم يسحبون وفي النار كالحطب يسجرون .
* عليك قبل أن تعصي الله عز وجل أن تتفكر في الجنة وما أعد الله لأهلطاعته فيها مما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر من النعيمالمفصل الكفيل بأعلى أنواع اللذة من المطاعم والمشارب والملابس والصور ،والبهجة والسرور ، والتي لا يفرط فيها إلا إنسان محروم .

أخي الحبيب قبل أن تعصي الله ، تذكر كم ستعيش في هذه الدنيا ، ستين سنة ،ثمانين سنة، مائة سنة ، ألف سنة . ثم ماذا ؟ ثم مرت بعده جنات النعيم أونار الجحيم والعياذ بالله .

أخي الحبيب :
تيقن حق اليقين أن ملك الموت كما تعداك إلى غيرك فهو في الطريق إليك وماهي إلا أعوام أو أيام أو لحظات فتصبح وحيداً فريداً في قبرك لا أموال ولاأهل ولا أصحاب فتذكر ظلمة القبر ووحدته ، وضيقه ووحشته ، وهول مطلعه وشدةضغطته .

تذكر يوم القبامة يوم العرض على الله ، عندما تمتلىء القلوب رعباً وعندماتتبرأ من بنيك وأمك وأبيك وصاحبتك وأخيك ، تذكر تلك المواقف والأهوال ،تذكر يوم توضع الموازين وتتطاير الصحف ، كم في كتابك من زلل وكم في عملكمن خلل ، تذكر إذا وقفت بين يدي الملك الحق المبين الذي كنت تهرب منه ،ويدعوك فتصد عنه ، وقفت وبيدك صحيفة لا تغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصتها، فبأي لسان تجيب الله حين يسألك عن عمرك وشبابك وعملك ومالك ، وبأي قدمتقف بين يديه ، وبأي عين تنظر إليه ، وبأي قلب تجيب عليه عندما يقول لكعبدي : استخففت بنظري إليك ، جعلتني أهون الناظرين إليك ، ألم أحسن إليك ،ألم أنعم عليك ، فلماذا تعصني وأنا أنعم عليك . ؟!

أخي الحبيب :
أفلا تصبر على طاعة الله هذه الأيام القليلة ، وهذه اللحظات السريعة لتفوزبعد ذلك بالفوز العظيم وتتمتع بالنعيم العظيم. وتتمتع بالنعيم المقيم .

أخي الحبيب :
إن هناك أناساً اعتقدوا أنهم قد خلقوا عبثا وتركوا سدى ، فكانت حياتهملهوا ولعبا ، تعلوا أبصارهم الغشاوة ، وفي آذانهم وقرٌ عن سماع الهدى ،بصائرهم مطموسة ، وقلوبهم منكوشة ، أعينهم متحجرة وأفئدتهم معمية ، تجد فيمجالسهم كل شيء إلا القرآن وذكر الله . هربوا من الله وهم عبيده وبين يديهوفي قبضته ، دعاهم فلم يستجيبوا له واستجابوا لنداء الشيطان ولرغباتهموأهوائهم . . . فيا عجباً من هؤلاء ! ، كيف يلبون دعوة الشيطان ويتركوندعوة الرحمن ! أين ذهبت عقولهم. . . ؟ ! ( فإنها لا تعمى الأبصار ولكنتعمى القلوب التي في الصدور ) ما الذي فعله الله بهم حتى عصوه ولم يطيعوه؟ ! ألم يخلقهم ألم يرزقهم ألم يعافهم في أموالهم وأجسامهم ؟ ! أغر هؤلاءحلم الحليم ؟ ! أغرهم كرم الكريم ؟ ! ألم يخافوا أن يأتيهم الموت وهم علىالمعاصي عاكفون ؟ ! ( أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله إل! ا القومالخاسرون ) . فأحذر أخي الحبيب كل الحذر أن تكون من هؤلاء ! وترفع بنفسكعنهم واعمل لما خلقت له فانك والله قد خلقت لأمر عظيم . قال تعالى : ( وماخلقت الجن والإنس إلا ليعبدون )
قد هيأوك لأمر لو فطنت له *** فاربأ بنفسك أن ترعى مع الهمل

أخي الحبيب :
يا من تعصي الله ! ! عد إلى ربك واتق النار ، اتق السعير ، إن أمامكأهوالاً وصعابا ، إن أمامك نعيماً أو عذاباً ، إن أمامك ثعابين وحياتوأموراً هائلات ، والله الذي لا إله إلا هو لن تنفعك الضحكات ، لن تنفعكالأغاني والمسلسلات والأمور التافهات ، لن ،لم تنفعك الصحف والمجلات ، لنينفعك الأهل والأولاد ، لن ينفعك الإخوان والأصحاب ، لن تنفعك إلا الحسناتوالأعمال الصالحات .

أخي الحبيب :
والله ما كتبت لك هذا الكلام إلا لخوفي على هذا الوجه الأبيض أن يصبحمسوداً يوم القيامة ، وعلى هذا الوجه المنير أن يصبح مظلاً ، وعلى هذاالجسد الطري أن يلتهب بنار جهنم ، فبادر وفقك الله إلى إعتاق نفسك منالنار ، وأعلنها توبة صادقة من الآن وتأكد أنك لن تندم على ذلك أبدأ ، بلإنك سوف تسعد بإذن الله ، وإياك إياك من التردد أو التأخر في ذلك فإنيوالله لك ناصح وعليك مشفق .









قصه صورة جنسيه

انطلقت متجهة نحو الهدف .. لم تكن تعلم مصيرها المجهول ..سوى ان صاحبها البرئ أرسلها في مهمة خاصة ..
كانت المهمة هي أن تذهب لـ....... ثم ترسل رفيقتها تبعا لاتفاق مسبق ..
ومن هنا بدأت القصة ..
يدور هذا الحوار بين اثنين
سوف أرسلها لك ولكن بشرط ..أن تردها بأخرى ..
أبشر ولا يهمك ..أنت تأمر أمر..
بس لا تنس تدعيلي..
وأرسلها المسكين ..
وبعد برهة..
هاه وصلت ؟؟
ايوه مشكور ما قصرت..
الحوار مضمونه طيب وكلماته جميلة ولكن ما خفي كان أدهى وأمر..
وتمت الصفقة .. وانتهت العملية .. وعشرات من خلق الله يشهدون على ذلك ..
كان من وراء الكواليس رجل يرقب ..رجل قد ارتدى قبعة سوداء .. انف معقوف ..تتدلى على جانبي رأسه جديلتان خبيثتان لئيمتان ..
كان يرقب الصفقة ..ابتسم بعد ان تمت ثم أطلق ضحكة هستيرية قال بعدها..
هذا ما كنت أرنو إليه ..
كانت الصفقة عبارة عن صورة مقابل صورة ..فحش مقابل فحش ..ذل مقابل ذل..
ذل يقدمه المسلم للمسلم .. وصاحب القبعة قد أتم مهمته على أكمل وجه..
ذل يقدمه المسلم للمسلم ..وصاحب القبعة قد عرف من أين تؤكل الكتف
ذل يقدمه المسلم للمسلم ..وصاحب القبعة يكشر عن أنيابه فرحا مغتبطا
وانطلقت الصورة .. وتكرر المشهد بحذافيره مرة أخرى بين شخصين أخرين وبنفسالبضاعة ..نفس الصورة..الصورة التي أرسلها صاحبنا المسكين في المرة الأولى..
ويتكرر المشهد ثالثة ورابعة ..وعاشرة ..وللمرة الألف ..والسلعة هي هي ..سلعة صاحبنا المسكين الذي أرسلها في المرة الأولى..
لم يكن يعلم صاحبنا المسكين ان هذه الصورة التي سيحصلها الألوف وربما الملايين ستلقي عليه تبعا.. من السيئات ما الله به عليم..
رجل شاهد تلك الصورة بعد سلسلة طويلة من الصفقات ..فارتكب الحرام وغشي المنكر ..وفسد وأفسد..
وصاحب الصورة المسكين قد أنهكته الخطايا ..وزادته تلك الصورة إثما وبلايا
وصاحب القبعة السوداء يقول : هذا ما كنت أرنو إليه..
والناصح يصرخ:
أمتي ما الذي يجري لنا؟؟
رجل شاهد تلك الصورة فطلق زوجته بعد ان اصبحت حياتهما جحيما لايطاق
وصاحب الصورة المسكين قد أنهكته الخطايا وزادته تلك الصورة إثما وبلايا
وصاحب القبعة السوداء لازال يردد:
هذا ما كنت أرنو إليه ..
والناصح يصرخ:
أمتي مالذي يجري لنا؟؟
رجل شاهد تلك الصورة فتبدلت حاله وتغيرت طموحاته وآماله ..وعن الحرام صاربحثه وسؤاله ..بعد أن كان- يوما من الأيام - ذا قدر ورفعة ..
وصاحب الصورة المسكين لازال يضيف الى رصيده من سيئات الغير سيئات وويلات ..وحسرات يوم القيامة وندامات ..
وصاحب القبعة السوداء يردد ويردد ..هذا ماكنت أرنو إليه..هذا ماكنت أرنو إليه..
والناصح يصرخ:
أمتي...أمتي.. مالذي يجري لنا؟؟
وفتاة ضاعت وتاهت ..وفي الحرام صالت وجالت بعد أن كانت ذات قلب برئ وعينهادئة ..كل هذا صار وحدث بعد أن شاهدت الصورة ..صورة صاحبنا الاول..
وصاحب الصورة المسكين لازال يضيف الى رصيده من سيئات الغير سيئات وويلات ..وحسرات يوم القيامة وندامات ..
وصاحب القبعة السوداء ..يتمتم قائلا :
هذا ماكنت أرنو إليه ..
والناصح يصرخ :
أمتي ..أمتي .. مالذي يجري لنا..
ويهدم بيت ..ويضيع عرض..وتزول همم ..وتدمر أمة ..
وصاحب الصورة المسكين لازال يضيف إلى رصيده من سيئات الغير سيئات وويلات ..وحسرات يوم القيامة وندامات..
وصاحب القبعة السوداء يبشر رفاقه :
هذا ماكنت أرنو إليه ..
والناصح يصرخ :
أمتي أمتي ..مالذي يجري لنا
وتمر الأيام تلو الأيام ..والساعات تلو الساعات ..والصفقات تلو الصفقات..
ويموت صاحب الصورة الأولى من غير توبة ..صاحب الصفقة الأولى ..فيتوسد لحده ..ويرقد في قبره ..
ولازالت سلسلة الصفقات تجري وتجري..وتصب على صاحبنا في قبره آثاما تتلوها الاثام ..وذنوبا تتلوها ذنوب..
تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها *** من الحرام ويبقى الوزر والعار
تبقى عواقب سوء في مغبتها *** لاخير في لذة من بعدها النار..
نعم والله .. لا خير في لذة من بعدها النار..
أخي الحبيب ..
أعلن مع نفسك التوبة ..وسارع بالرجعة والأوبة ..
وقل لنفسك ..
إني أطمح لتغيير الدنيا ..فلماذا تغيرني صورة ..
من سينقذ الأمة الغرقى إذا كنت أنا نفسي الغريق..
وتأمل في مقدار إثم ..بل آثام وآثام ..ستحصلها من تلك الصورة ..
عد الى الله ..اركن اليه ..اذرف حار الدمعات في الأسحار ..وناج رب السموات والاقطار..
عندها ..
سينتفض صاحب القبعة السوداء قائلاً
مالذي يجري لنا؟؟
ويستبشر الناصح ..
هذا ماكنت أرنو إليه ..

لعشاق المناظر الجنسية ما رأيكم بهذا المنظر؟؟؟


الرسالة الأولى :

لعشاق المناظر الجنسية ما رأيكم بهذا المنظر؟؟؟ مع الاعتذار مسبقا!!!!!!!
بدر شاب في مقتبل العمر طالب في الجامعة وحين يعود لمنزله يقضي وقت فراغهأمام شاشة الكمبيوتر يعرف كل شيء عن عالم الإنترنت ولكنه لا يعرف سوىالجانب الأسود منه.. هو أمام الناس وأهله شابا مستقيما وسامته جعلته فارسأحلام كل بنت ولكنه حين يدخل غرفته يتحول إلى عبد لشهوته..
عبد الرحمن صديقه المقرب ولكنه من عباد الله ومن شباب الدعوة ..
خرج الإثنان في سيارة الأول وأثناء سيرهم صادفتهم نقطة تفتيش.. بادر عبدالرحمن بفتح درج السيارة ليخرج دفتر بيانات السيارة وإذا به يرى تلك الصورالعارية !!
صمت رهيب يلف السيارة يتبعه زفير قوي من بدر الذي ملأ العرق وجهه بعد أنأشار له الشرطي بمواصلة السير .. يلتفت على عبد الرحمن فإذا به يستغفرالله ويحمده ليدور هذا الحوار..
عبد الرحمن : ما هذه الصور يا بدر ؟
بدر: لقد طلبها أحد الطلبة مني و أنا ذاهب لأعطيها إياه.
عبد الرحمن : ألا تعلم أنك ترتكب معصية؟ ألا تعلم أن من دل على ضلالة فلهآثام من تبعه لا ينقص من آثامهم شيئا؟ ألا تخاف الله؟ أتخاف الشرطيالمخلوق ولا تخاف الخالق؟ أ..
بدر مقاطعا بتهكم يكفي خلاص دع خطبك للمسجد أنا مازلت شابا وما أفعله أهون من أن أزني وسأتوب عندما يهديني الله ولست بحاجة لخطبتك
عبدالرحمن : أنزلني هنا فلن أشاركك في الإثم.
يعود بدر للمنزل يغلق باب غرفته ..يشغل الكمبيوتر.. ويبدأ بمزاولة هوايتهفي البحث عن المواقع الإباحية .. صور ماجنة وأفلام هذا ما أحتاجه لأرفه عننفسي بعد كلام ذلك المتخلف.. ما أجملها ..يقوم فيوصد الباب.. نعم سأجلسعاريا وأتخيل نفسي معهم.. إنه شعور جميل .. ولو مارست العادة السريةفسيكون أجمل وأكثر واقعية .. نعم إنها النشوة التي تسعد الإنسان حقا..
وما هي إلا لحظات حتى أنهى شهوته الشيطانية ولكن ما هذا الألم الشديد فيصدري ..آه يصرخ وقد تلوثت يده.. يا رب..يا رب.. آه يشتد الألم يفتح البابوإذا بوالديه أمامه .. لقد أنساه الألم لبس ملابسه إنها حلاوة الروح بلإنها الفضيحة
يحاول تبرير المنظر ولكن ملك الموت كان أسرع منه ليموت على تلك الصورة...

إنها قصة خيالية ولكن هل يستطيع أحد مدمني المواقع الإباحية أن يضمن عدمتكرار هذا المشهد فيكون مكان بدر ؟ وهل يتمنى أحدنا أن يموت مثل تلكالميتة؟
بالطبع ..لا إذن بادر أخي بالتوبة قبل أن تحتم حياتك بخاتمة سوء وتذكر أنالله يفرح بتوبة العبد وهو القائل: " قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهملا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا"

إخواني لقد كتبت ملخص هذه القصة في ذلك الموقع و لله الحمد تأثر بها عددمن رواد تلك المواقع إنه أسلوب من أساليب الدعوة أتركه لمن أراد إتباعه.
هم يستخدمون العناوين الجذابة للفساد فلم لا نستخدمها للدعوة؟؟

--------------------------------------------------------------------------------

رسالة لمتبادلي الصور المحرمة

الرسالة الثانية :



أخي الكريم .. أختي الكريمة...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد:
اجعل هذه الرسالة حجة لك لا عليك .
قال الله تعالى (إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة) سورة النور.
هل تعلم: أن ما تقوم به من تبادل الصور الفاضحة يعتبر سيئه جاريه.
(أي أن إثمها وإثم من نشرها جار معك حتى تتوب إلى الله).
ترضى لأمك وأختك مشاهدة هذه الصور؟؟ أليس المسلمون إخوانك؟؟
بأي شيء تجيب ربك عندما يسألك عن (نشر الصور المحرمة) يوم القيامة؟؟
هل تعلم: أنك تتحمل آثام كل من شاهد هذه الصور التي قمت بتبادلها.
هل تعلم: أن رصيدك من السيئات يزداد بازدياد متبادلي هذه الصور حتى بعد مماتك.
هل تعلم: أن تبادل هذه الصور بين الناس بعد مماتك قد يسبب عذابك في القبر حتى قيام الساعة.
هل تعلم: بأن الله سبحانه وتعالى يغار ومن غيرته أنه حرم الفواحش ما ظهر منها وما بطن.
أخي الكريم تذكر ...
قول الله تعالى: (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون).
أخي الكريم تذكر...
قول الرسول صلى الله عليه وسلم: ( اضمنوا لي ستـاً من أنفسكم أضمن لكمالجنة ، اصدقوا إذا حدثتم ، وأوفوا إذا وعدتم ، وأدوا إذا ائتمنتم ،واحفظوا فروجكم ، وغضوا أبصاركم ، وكفوا أيديكم).
أخـي إن مـا تقوم به يعد نشر للفساد ، وإماتة للقلوب ، ولهو للناس عن ذكـرالله وأعلم أن النظر سبب الزنا، فأحذر من الوقوع فيه، وإن مـن وقـع بـهبـسبـب تلك الصور فأثمه يقع عليك.
فتوبوا إلى الله قبل فوات الأوان.
ثم إذا كنت بارعاً في استخدام الإنترنت لماذا لا تنصر دين الإسلام وتنكر المنكر أينما كان، ففرصتك باقية. فهل تفعل؟.
نسأل الله لك الهداية . والله من وراء القصد …




ولكن اذا كنت ترغب في دخول بعض المواقع الجنسيه يمكنك الدخول بعض قراءة التعليمات
هذه تعليمات مهمه قبل دخولك للمواقع الاباحيه



---------------- قف ------------------------

" عليك قبل الدخول قراءة الشروط التالية"

1- أن تقر بأنك إنسان بالغ عاقل مدرك .
2- أن تقر بأنك تعلم أن رؤيتك للصور الجنسية مخالفة لأمر الله ، وأن الله يراك الآن و كذلك الملائكة، ومع ذلك تصر على الاستمرار.
3- أن تقر بأن ذلك سيسجل في سجل سيئاتك ويعرض أمام الملأ يوم القيامة.
4- أن تضمن البقاء حيا حتى تنتهي من مشاهدة محتويات مواقع الجنس لأنك لومت أثناء مشاهدتك فستبعث على تلك الهيئة إضافة لرؤية أهلك لك وأنت ميتبينما الشاشة تعرض تلك الأفلام.
5- أن تتقبل النتائج المترتبة على هذه المعصية في الدنيا كضيق الصدر وعدمالتوفيق والقلق والشعور بغضب الله وسخطه وانعدام الغيرة وعبودية الشهوةوالانقياد للشيطان وبالتالي تحمل عذاب القبر وعذاب جهنم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rofayda555.ahlamontada.com
 
لماذا اغلقت الباب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الارض الخضراء ترحب بكم  :: الاقسام الاسلامية :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: